ابحث هنا

الفيس بوك تبدأ تطوير تقنية الذكاء الإصطناعي بمعايير جديدة لمواجهة تقنية التعرف على الوجه

تحاول شركة الفيس بوك ترقية معايير الحماية في تطبيقات الشركة، حيث بدأت في تطوير تقنية الذكاء الإصطناعي لمواجهة الإستخدام الخاطئ لتقنية التعرف على الوجه في الفيديو التي ترتكز أيضاً على الذكاء الإصطناعي.

تواجه كلاً من شركات الفيس بوك، جوجل إلى جانب أمازون الكثير من الإنتقادات نتيجة لأنظمة التعرف على الوجه التي تدعم خدمات هذه الشركات، حيث طورت تقنية التعرف على الوجه بنظام الذكاء الإصطناعي في وسائل التواصل الإجتماعي منذ البداية، والتي جاءت بهدف رئيسي لدعم المستخدمين في تمييز صور العائلة، الأصدقاء، إلا أن وسائل التواصل الإجتماعي إستخدمت هذه التقنية بشكل خاطئ أيضاً.

ولقد بدأ باحثي شركة الفيس بوك اليوم في تطوير تقنية جديدة للذكاء الإصطناعي تعتمد على معايير أعلى، والتي تستهدف مواجهة تقنية الذكاء الإصطناعي الخاصة بالتعرف على الوجه بشكل رئيسي، بشكل خاص التي تستهدف وضع علامة وتحديد وجوه محددة في محتوى الفيديو.

أيضاً تهدف شركة الفيس بوك لرفع معايير الحماية لمواجهة التطبيقات الزائفة في تقنية التعرف على الوجه والتي تعمل على إستخدام هذه التقنية بشكل خاطئ، دون الإهتمام بخصوصية المستخدمين أو تحري الدقة في هذه التقنية، التي تقدم أحياناً معلومات خاطئة.

ومن المقرر أن تعمل تقنية الذكاء الإصطناعي الجديدة من الفيس بوك على تطبيق بعض التغييرات على الوجوه المتحركة في محتوى الفيديو، والتي يمكن أن يدركها العقل البشري بينما تعوق عمل برمجيات التعرف على الوجه.

يذكر أن شركة الفيس بوك لم تكشف في الوقت الحالي عن كيفية إطلاق هذه التقنية الجديدة، أو إستخدامها في التطبيقات، لكن من المتوقع أن تتجه الشركات الأخرى لإيجاد بدائل أيضاً خلال الفترة القادمة.

المصدر

اعلان