ابحث هنا

تراجع أسهم Ubisoft بسبب الأداء الضعيف لكل من إصدارتها الأخيرة

بعد الأداء المخيب للأمال لكل من Ghost Recon Breakpoint و The Division 2 تراجعت أسهم Ubisoft ليتراجع صافي إيراداتها من 2.19 مليار يورو إلى 1.45 مليار يورو مما تسبب في إنخفاض أسهم الشركة بنسبة 29%.

ووفقا لما أعلنته أخر التقارير فقد بلغت إيرادات تشغيل المشروع  نحو 480 مليون يورو ولكن تم تخفيض ذلك إلى ما بين 20 إلى  50 مليون يورو، هذا بالإضافة إلى أنه تم وضع الكثير من اللوم على المراجعات الهبوطية الحادة لـ Ghost Recon Breakpoint والتي كان من غير المتوقع حدوثها.

كما أشار أيضاً Yves Guillemot الرئيس التنفيذي للشركة قائلاً أن كلا من اللقبين كان أدائهما ضعيف على الرغم من الجانب الأكبر من مخالفة التوقعات كان من تصيب Ghost Recon Breakpoint، ونتيجة لهذا فقد أعلنت الشركة تأجيل إصدار ثلاث من عناوينها الرئيسية مبرره أن الشركة عليها الأهتمام برفع جودة ألعابها.

المصدر